أين استثمر أموالي في أسواق المملكة العربية السعودية

الدليل المختصر للاستثمار في أكبر اقتصادات العالم العربي

0 89

الكاتب – خالد المنصوري

تعتبر المملكة العربية السعودية أكبر مكان يجتمع فيه المستثمرون الأجانب بين جميع الدول العربية. والاقتصاد السعودي هو من أقوى الاقتصادات في المنطقة وأكثرها استقراراً أيضاً. وهذا بحد ذاته يعتبر فرصة رائعة للمستثمرين.

المملكة العربية السعودية هي أكبر اقتصاد في الشرق الأوسط وينمو اقتصادها بمعدل أكثر اعتدالاً مما كان عليه سابقاً. وانفقت حكومة المملكة العربية السعودية حوالي 7٪ من 295 مليار دولار في عام 2019 لتشجيع النمو الاقتصادي.

وبالرغم من الأزمة التي تعاني منها أسواق النفط حول العالم، إلا أن اقتصاد المملكة ما زال مدعوماً باحتياطات النفط الغنية. ولكن كما يعلم الجميع فإن السعودية تتجه إلى خطة وطنية تسمى “رؤية 2030″، والتي تهدف إلى تنويع الاقتصاد السعودي وتنميته بعيداً عن قطاع النفط الأكبر في المملكة. حيث تم ضخ صندوق الاستثمار العام بكمية ضخمة من الأصول. والهدف من ذلك هو زيادة التوظيف وخاصةً في القطاع الخاص، في مجالات البيع بالتجزئة والرعاية الصحية والتعليم.

كما رحبت المملكة العربية السعودية بالاستثمارات الأجنبية وشجعتها وفتحت الحكومة سوق الأسهم السعودية “تداول” للمستثمرين الأجانب من الوطن العربي والعالم.

ما هو سوق الأوراق المالية “تداول”

“تداول” هو سوق الأوراق المالية الوحيد في المملكة العربية السعودية، ويضم ما يقارب من 150 شركة مُدرجة وتسيطر عليه هيئة السوق المالية. وتضم البورصة مختلف الشركات التي تعمل في الخدمات المالية وصناعات الطاقة وتغطي العديد من الصناعات الأخرى أيضاً.

مؤشر السوق السعودي “تداول” (TASI) يشبه إلى حد كبير مؤشر ستاندرد أند بوروز 500.

يمكن أن تكون المملكة العربية السعودية هدفاً استثمارياً جذاباً للغاية عندما ترتفع أسعار النفط. لكن في نفس الوقت يعتبر هذا الأمر هو الجزء الأصعب. حيث أن الدولة تعتمد على النفط الخام في قتصادها حالياً، وعلى الرغم من جهود الحكومة قد لا يظهر التنويع في الصناعات الأخرى بالشكل المطلوب.

لكن هناك فوائد أخرى للاستثمار في المملكة العربية السعودية.

تصب عائدات النفط إلى برامج التنمية الاقتصادية التي تديرها الصناديق الحكومية. بالإضافة إلى ذلك، اتخذت الحكومة بالفعل خطوات لخصخصة بعض الصناعات مثل الاتصالات والكهرباء. وفي الواقع، تريد المملكة فتح أسواقها أمام استثمارات جديدة من المستثمرين الأجانب وخاصة في أسواق غير الطاقة.

السؤال الأهم: أين تستثمر في المملكة العربية السعودية

المملكة العربية السعودية لديها حاليا أكثر من 500 صندوق محلي قيد التشغيل. هذا هو أكبر عدد من الصناديق في الشرق الأوسط. يمكنك الاستثمار في فئات الأصول مثل الأسهم المدرجة وأدوات سوق المال وديون الشركات والديون السيادية. كما يمكنك أيضاً الاستثمار الصناديق الخاصة في سوق العقارات. هذا هو الأصل الرئيسي لصافي الثروة والمستثمرين السعوديين المؤسسيين. في الوقت الحاضر، هناك زيادة في الأسهم الخاصة ورأس المال الاستثماري بسبب دعم هيئة السوق المالية وغيرها من السلطات الحكومية وبرامج التحفيز المختلفة.

اعتمدت المملكة العربية السعودية سبعة مبادئ توجيهية لرسم سياسات الاستثمار في عام 2019. وهي تشمل من بين أمور أخرى، عدم التمييز وحماية الاستثمار واستدامة الاستثمار والشفافية وحماية اهتمامات السياسة العامة والمستثمرون الأجانب.

على سبيل المثال استثمرت Aubin Group من المملكة المتحدة 743 مليون دولار في السعودية. وارتفع مخزون الاستثمار الأجنبي المباشر العام الماضي إلى 230 مليار دولار. وتقع هذه الاستثمارات الأجنبية بشكل أساسي في الصناعة الكيميائية والسياحة والوقود والسيارات وغيرها.

خلاصة القول

إذا كنت ترغب في الاستثمار بالسعودية يجب أن تعرف بعض العوامل الهامة.

تحتل المملكة العربية السعودية المرتبة الخامسة في العالم من حيث الحرية المالية. كما أنها ثالث أكبر نظام ضريبي في العالم. تعد السعودية من بين أكبر 20 اقتصاداً في العالم والأكبر في منطقة الشرق الأوسط. إنها واحدة من أسرع البلدان نمواً في العالم وأكبر سوق حر في الشرق الأوسط.

كما أن المملكة العربية السعودية هي أكبر متلق للاستثمار الأجنبي المباشر بين الدول العربية. ويمكنك العثور على الكثير من الشركات المحلية والأجنبية للاستثمار فيها.

خالد المنصوري – محلل في أسواق السلع الأساسية

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.