توقعات خبراء الذهب: سعر المعدن الثمين قد يستقر عند 2000 دولار

0 3

لا تزال المعنويات الصعودية في سوق الذهب سليمة وفق توقعات خبراء الذهب حتى مع انخفاض الأسعار لمدة شهرين إلى أدنى مستوياتها وفقًا لإحدى الشركات البحثية.

في تقرير نُشر الأسبوع الماضي، قال محللو السلع وتوقعات خبراء الذهب في شركة في كابيتال إيكونوميكس البحثية، إنهم يتوقعون أن تنهي أسعار الذهب العام بشكل أعلى بعد أن رفعت هدفها في نهاية العام.

صمويل بورمان، مساعد اقتصادي السلع في شركة الأبحاث البريطانية، قال في التقرير إنهم يرون الآن أسعار الذهب تنتهي العام عند 2,000 دولار للأونصة وأنهم يرون الأسعار تنتهي عام 2021 عند 2,100 دولار للأونصة. الهدف الجديد لنهاية العام أعلى من التقدير السابق البالغ 1,900 دولار للأونصة.

تأتي توقعات خبراء الذهب هذه في الوقت الذي شهدت فيه أسعار الذهب أسوأ عمليات بيع لها منذ انهيارها في مارس بسبب تفشي جائحة كوفيد-19 العالمية. انخفضت أسعار الذهب إلى ما دون 1,900 دولار، وانخفضت بنسبة 5٪ الأسبوع الماضي. وبحسب توقعات خبراء الذهب فإن المعدن الثمين يكافح ضد الزخم المتزايد للدولار الأمريكي، الذي وصل إلى أعلى مستوى في شهرين الأسبوع الماضي.

ومع ذلك، قال بورمان إن انخفاض العوائد الحقيقية سيؤثر في النهاية على الدولار وسيعزز أسعار الذهب.

توقعات خبراء الذهب

“بما أن الذهب لا يدفع أي دخل خاص به، فإن جاذبيته كأصل تتحدد بالعوائد الحقيقية على أصول الملاذ الآمن المنافسة، مثل سندات الخزانة الأمريكية. وقال في التقرير إن العوائد الحقيقية تراجعت في الأشهر الأخيرة نتيجة لانهيار العوائد الاسمية وانتعاش توقعات التضخم.”

وفقاً إلى توقعات خبراء الذهب، إن سعر المعدن الأصفر سوف ينجرف صعودًا حتى نهاية عام 2021 مع انخفاض حافة العوائد الحقيقية، مما قد يؤثر على قيمة الدولار الأمريكي.

مع إشارة مجلس الاحتياطي الفيدرالي إلى أنه يتوقع إبقاء أسعار الفائدة في نطاق الصفر حتى عام 2023، قالت شركة كابيتال إيكونوميكس البحثية إنها ترى عوائد اسمية لمدة 10 سنوات تنتهي العام عند 50 نقطة أساس وتبقى هناك في المستقبل المنظور.

وقال بورمان “هذا الانخفاض، بالتزامن مع توقعات التضخم المرتفعة مع تعافي الاقتصاد الأمريكي، سيعني أن العوائد الحقيقية ستنخفض”.

إلى جانب توقعات التضخم المتزايدة وانخفاض العائدات الحقيقية، قال بورمان إنهم يرون ارتفاع أسعار الذهب بحلول نهاية العام حيث يواصل المستثمرون البحث عن أصول الملاذ الآمن في عالم دمره فيروس كورونا.

بحسب توقعات خبراء الذهب، إذا لم تتم السيطرة على فيروس كورونا قريبًا، فقد يرتفع الطلب على صناديق الاستثمار المتداولة، مما سيوفر دفعة إضافية لسعر الذهب.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.